الموقع على فيسبوك
لاحقا

روايات حلوه وشيقة

رواية أعشقك يا صغيرتي
البارت 20
احمد:دكتور هي ليه مش فاقت لحد دلوقتي الدكتور:باشمهندس احمد مع الاسف المدام دخلت في غيبوبه وواضح انها مش قابله انها تفوق احمد بانفعال:ايه اللي انت بتقوله ده ايلين كويسه وهي بتضحك عليا وبتشوفني هعمل ايه مستحيل تكون راحت في غيبوبه انت كداب دخل والد احمد ومحمد علي صوت صراخه فمسكه محمد بقوه لانه كان سيهم بضرب الدكتور ولكنه قام بمسكه باحكام احمد:محمد الدكتور بيكدب صح ايلين كويسه وهي مش راحت في غيبوبه محمد :اهدي يا احمد والد احمد موجها الكلام للدكتور:طب يا دكتور الغيبوبه مدتها قد ايه الدكتور:علي حسب استيعاب العقل اسبوع اسبوعين شهر سنه احمد بانفعال:انت بتقول ايه اطلع بره بره انا هاخدها من هنا محمد:اهدي يا احمد احمد:محمد ايه اللي بيقوله الدكتور ده اكيد كدب صح قولي انه كذ... لم يكمل احمد كلامه فقد وقع واغمي عليه نادي الدكتور في الممرضين وقام باعطاء حقنه مهدئه لاحمد واتو له بسرير بجانب ايلين في الغرفه وظلت ام احمد وميار بجانب ايلين ومحمد بجانب احمد وقف وحيد زوج ميار ووالد احمد مع الدكتور للاستفسار الدكتور:ايلين عندها صدمه عصبيه ورافضه انها تفوق للعالم اللي هي فيه اما احمد عنده انهيار عصبي وهيفوق منه بعد ساعتين مش تقلقوا عليه وبالنسبه لا ايلين ممكن تاخدوها البيت بس هي محتاجه رعايه وممكن ابعت ليكم ممرضه متابعه ليها والد احمد:تمام انا هاخدها البيت الدكتور:تمام ثم رحل وحيد:عمي دي فكره كويسه اننا ناخدها البيت هترتاح اكتر وكمان المستشفي وحشه بالنسبه لاحمد علشان حالته دي والد احمد:تعالي معايا يا ابني نخلص الاجراءات وبعد ساعتين فاق احمد ونظر لا ايلين ونزلت من عيونه دمعه حاره ولكنه تفاجاه ب بابا الغرفه يفتح فقام لانه وجد انها الجده وايهاب وزوجه ايهاب الجده:حبيبتي يا بنتي انا اسفه يا بنتي معرفش انك كنتي بتسمعي كل حاجه ايهاب:انا اسف يا ايلين ثم التفت الي احمد:هي مش بترد ليه احمد بدموع:ايلين في غيبوبه ,بس ايه اللي حضرتك بتقوليه ده يا جدتي الجده:ايلين عرفت كل حاجه عن جوازكم وعن ولادي واللي عايزين يعملوه فيها ااااه يا بنتي احمد بصدمه:حضرتك بتقولي ايه ايهاب ومحمد:اهدي يا احمد الجده:انا هحكيلك علي كل حاجه................... Flash back كانت ايلين في غرفتها تبكي علي ان احمد لم يتكلم معها من 3 ايام ايلين في نفسها :انا هكلم ستو وهي تقولي اعمل ايه قامت ايلين بالاتصال علي خالها للتحدث مع جدتها وفتح الخط ولكن لم تسمع صوت خالها هو المجيب بل سمعت شجارا بين جدتها واخوالها جميعا وسمعت كل شيء عن زواجها وعن ما يريدون اخوالها فعلوه معها وسلب كل ما تركه ابويها فقامت بغلق الاتصال ووضعت يدها علي فهما واخذت في البكاء ثم نامت علي فراشها ولم تكن تشعر بجسدها Back انصدم الجميع مما سمعوها وخاصه احمد ثم نطق اخيرا وهو يمسح دموع فرت من عينيه:بابا الدكتور قالك ايه علي ايلين الوالد:قال اننا ممكن ناخدها معانا البيت وهيبعت لينا ممرضين البيت علشان يرعوها لحد ما تفوق اتت الممرضه في هذه اللحظه الاسعاف جاهزه يا باشمهندس الوالد:تمام اخذت الاسعاف ايلين الي بيت احمد ويرافقها الجميع وظل احمد بجانبها يقرا قران ثم يصلي ويدعي ربه لها بالشفاء
عدد المشاهدات : 49
أضيف يوم : 01/09/2019